الرئيسية / إسلاميات / اخى كن داعية إسلامي

اخى كن داعية إسلامي

الدين الإٍٍسلامى هو الدين العالمى الذى جاء رحمة للعالم و قد انتشر الاسلام بالدعوة الى الله و الاخلاص الصالحة و ليس كما ادعى البعض بانة بحد السيف و الإجبار و قد كان المسلمون الأوائل دعاة الى الله فى جميع الأماكن الذين سافروا اليها لهداية الناس الى طريق الحير و الحق و سبيل النجاة فى الدنيا و الأخرة و هنا اذكر بالأية ( و ذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين ) الذاريات الأية 55

كيف تكون داعية إسلامي 300x219 اخى كن داعية إسلامي
كيف تكون داعية إسلامي

الدعوة الى الله فريضة عظيمة و من الفرائض التى اختص بها الرسل و الأنبياء و جعلها من بعدهم للتابعين و الآخذين بمنهجهم من عبادة الصاليحن قال تعالى { قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ } ( سورة يوسف : الآية رقم 108 )

كما ان الدعوة الى الله تمثل الخيرية فى هذه الأمة فقال تعالى { كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ } ( سورة آل عمران : من الآية 110 )

كيف يمكن للمسلم أن يكون داعية

  • اولا ان تصلح نيتك و عملك و تجعلهما لله و لا لشئ الا لله و بموالاتك للمؤمنين و للاسلام فى كل الميادين و ان تبتعد عن الحرام و ان تداوم على قراءة القرآن و تكون الاية 33 سورة فصلت (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ)
  • يمكن للمسلم أن يكون داعية بحسن اللفظ الذى تبتغى به وجة الله و تحتسب فية الأجر فى الأخرة و ليكون تعاملك حسنا مع جميع اخوانك من المسلمين و هو واجب عليك من جانب الأخوة فى الإسلام و ان تكون محبتك اليهم صادقة
  • ان تكون حريصا على أن تبلغ الحق بما تستطيع من الوسائل و الأساليب و ليكن حديث الرسول صلى الله عليه و سلم ( بلغوا عنى و لو اية ) تجاة ناظريك
  • ان تكون ملتزما للقيم الفاضلة و متمسكا بالمبادء الكريمة فى كل تعاملاتك و من الصفات السلوكية التى يتحلى بها كل مسلم
  • كن داعيا الى الخير و دالى على كل شؤون الحياة و تجعل حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم ( ” مَنْ دَعَا إِلَى هُدًى كَانَ لَهُ مِنْ الأَجْرِ مِثْلُ أَجُورِ مَنْ تبعه، لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئاً ” ( رواه مسلم )
  • ان لا تفارقك الابتسامة و الكلمات الجميلة و يكون حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ” تبسُمك في وجه أخيك صدقة ” ( رواه الترمذي ) و كن ممن يقتدى بمحمد صلى الله عليه وسلم
  • كن داعيا بالحكمة و الموعظة الحسنة و االمجادلة بالتى هى احسن و لتكن الاية 125 من سورة النحل (ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ) امام عينيك و اياك و الغضب او ان تنفعل من خلق مؤمن
  • اخيرا عدم رفض المخالفين فى الرأى و الاستماع الى الغير و مساعدة الغير بغض النظر عن لونة اة اصلة او عرقة

نرجو الله ان ينفعنا بما علمنا و يعلمنا ما ينفعنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *