الخميس , مايو 24 2018
الرئيسية / إسلاميات / سليمان و النملة

سليمان و النملة

سليمان و النملة

بسم الله و الصلاه و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا انك انت العليم الحكيم اللهم علمنا ما ينفعنا و انفعنا بما علمتنا اما بعد ، قال الله تعالى في سورة النمل: ﴿ وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ ٱلْجِنِّ وَالإِنْسِ وَالطَّيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ * حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِي النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ٱدْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لاَ يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ * فَتَبَسَّمَ ضَاحِكَاً مِّنْ قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ ﴾

و هذه الأية من الأيات العظيمة لم يتأملها و أن لكل مخلوق اسرار و عجائب لا يعلمها الا الله يجليها للناس حتى يتعظوا و يتقوا الله و لكن العالم الحق هو من يرى الحقيقة فيشكر الله عليها و يرى فيها نعمة و الأخر يتخبط فلا يرى فيها الا شئ مادى فقط و سنحاول ان نعطى شرح بسيط لهذه الأية

سليمان و النملة 300x215 سليمان و النملة
سليمان و النملة

فى هذه الأية تصف لنا جيش سليمان عليه السلام فى موكب من الجن و الإنس و الطير  و لا يعصية احدا و لم اقترب من وادى النمل فاذا نملة تصرخ ناصحة النملات الأخريات يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنودة و هم لا يشعرون

فى بضع كلمات اختصرت النملة شرحا كبيرا

  • بدأت النملة بالصراخ و ذلك لجذب الإنتباه من النمل و حتى تترك كل نملة ما تفعل و تنتبة لها و هذا دليل على ان للنمل تقسيم للمهام احدها لرعاية الصغار و الأخر اخرى للتنظيف و اخرى للحراسة و الاستكشاف و هذا فضل للتنظيم
  • دل كلمة قالت نملة على ان للنمل لغة يتخاطب من خلالها لا يفهما الا النمل و قد من الله على سليمان ان فهمة هذه اللغة فقال رب اوزعنى ان اشكر نعمتك
  • قالت النملة ادخلوا مساكنكم و مساكن هو ما يتحصن به من العسكر و دليل على درايتها بالحدث و ما يمكن ان يحدث
  • و فى قولها سليمان و جنودة دليل على علمها فكيف علمت ان هذا هو جيش سليمان
  • و فى قولها و هم لا يشعرون هو اعتذار منها  عن نبى الله فهم لن يشعروا بوجود النمل تحت اقدامهم اثناء مرورهم عليه
  • و قد شرح الله صدر سليمان الى فهم النملة و لانه عجيبة من العجائب و ان يكون للنمل هذا الادراك و ان يفهم النل كلام النملة فيطيع
  • و قالت النملة لا يحطمنك فقد ثبت بالدليل على ان جسم النمل يتكون من  ثنائي أكسيد السيليكون و هى مادة مكونة للزجاج فكيف عرفت النملة ما هى عليه فسبحان الله الذى اعطى كل شئ خلقة ثم هدى

سليمان و النملة

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

rating off سليمان و النملةrating off سليمان و النملةrating off سليمان و النملةrating off سليمان و النملةrating off سليمان و النملة (No Ratings Yet)
loading سليمان و النملةLoading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *