الرئيسية / إسلاميات / عيسى عليه السلام

عيسى عليه السلام

قد اختلف النصارى فى عيسى فمنهم من قال انه الله و قال اخرون انه ابن لله و جعلوا الصليب هو شعارهم و لكن الإسلام جاء ليلغى كل هذه الخرافات و يظهر الحق الذى كتموه و لم يظهرة اولو العلم منهم فعرفة على انه نبى من انبياء الله اختصة بمعجزات ليهدى بنى اسرائل و ليس شيئا مما تقولون و سنأتى فى السطور التالية على قصتة

عيسى عليه السلام عيسى عليه السلام
عيسى عليه السلام

عيسى عليه السلام هو ابن مريم عليها السلام بلا اب فقد كانت مريم قد نذرت امها امرأة عمران ان تجعلها لبيت المقدس فجاءت بنتا فاعتذرت الى ربها و ذهبت بها الى بيت المقدس و كفلها زكريا و جعل لها محرابا فجاءها ملاك على هيئة رجل و بشرها بعيسى مولود بغير رجل فلما جاء موعد الولادة ذهبت الى مكان بعيد عن اعين الناس لتلد فية فلما ولدت قال لها الا تحزنى قد جعل ربك تحتك سريا و هزى اليك بجزع النخلة تسقط عليك رطبا فكلى و اشربى و اذا رايت احد من البشر فقولى انى نذرت صوما فلن اتكلم فلما اتت قومها قال انى عبد الله اتنى الكتاب و جعلنى نبيا و جعلنى مباركا اينما كنت و اوصانى بالصلاة و الزكاة ما دمت حيا و برا بوالدتى و لم يجعلنى جبارا شقيا و السلام على يوم ولدت و يوم اموت و يوم ابعث حيا و هكذا اعلن عيسى انه عبد لله من اول يوم ولد فية فليس ابنة و ليس الله و ليس ثالث ثلاثة

دعوة عيسى لبنى اسرائيل

قام عيسى بدعوة بنى اسرائيل لعبادة الله وحده و العمل بأحكام التوراة والإنجيل فلما رأى عنادهم و و بوادر الكفر منهم قال لهم كما قال القرآن (فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصاري إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله آمنا بالله وأشهد بأنا مسلمون – ربنا آمنا بما أنزلت واتبعنا الرسول فاكتبنا مع الشاهدين) ال عمران 52-53

و قد ايد الله عيسى بعدد من المعجزات حتى يؤمن بنى اسرائيل منها خلق طير من الطين فيكون طيرا بإذن الله و يبرئ الأكمة و الأبرص بإذن الله و يحيى الموتى إذن الله و يخبرهم بما يأكلون و ما يدخرون فى بيوتهم فما كان منهم الا ان عادوه و كذبوة و بدأوا يكيدون له لما رأو ان الضعفاء قد التفوا حوله فاوقعوا بينة و بين الحاكم الرومانى بأنة يسعى لأيقاع ملكة فامر بالقاء القبض عليه و صلبة فالقى الله الشبة على رجل منافق كان معه هو من وشى به فصلبوه على انه عيسى و ذلك قولهم فى القرآن (وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلاّ اتباع الظن وما قتلوه يقينا – بل رفعه الله إليه وكان الله عزيزاً حكيماً ) النساء 157-158 و قد قال رسول الله عن عودة عيسى فى اخر الزمان (والذي نفسي بيده ليوشكن أن ينزل فيكم ابن مريم حكما ًمقسطاً فيكسر الصليب و يقتل الخنزير ويضع الجزية ويفيض المال حتى لا يقبله أحد)

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

rating off عيسى عليه السلامrating off عيسى عليه السلامrating off عيسى عليه السلامrating off عيسى عليه السلامrating off عيسى عليه السلام (No Ratings Yet)
loading عيسى عليه السلامLoading...

شاهد أيضاً

حكم من ترك صلاة الجمعة 310x165 حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم ترك صلاة الجمعة عمداً تفصيلاً صلاة الجمعه من الصلوات المهمة فى حياة المسلم فهى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *