الرئيسية / إسلاميات / ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة

ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة

ما حكم إرتداء الحجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة

أقدم لكم حكم وصفة ارتداء الحجاب في الشريعة الإسلامية أيضاً مع أدلة حجاب المرأة المُسلمة هل فرض ؟ أهو ثابت عن النبى صلى الله عليه وسلم ؟، أيضاً هنا في المقدمة نقدم لكم من الإثبات للمعلومات التي نقدمها من أصدق الكُتبِ القرآن الكريم كِتابِ الله تبارك وتعالى هل فرض الله على المرأةِ المسلمةِ حجابها أن تلبس طرحة أي تغطي رأسها ولا تظهر منه إلا الوجه تبين معنا حكم ارتداء الحجاب في الاسلام تفصيلاً، نريد أن كل المعلومات التي نقدمها في مقالنا هذا ما قاله علماء الإسلام بإجماع أهل العلم المسلمين ولا خلاف على الحجاب بينهم، نأكد على هذه الحقيقة الفرضية على المسلماتِ كُلهن لأن اخواتي المسلمات ظهرت فى الاوقات الأخيرة من يخرج لنا ونجده ينادى بخلع الجحاب وعلى كلامه الذي يمتلئ بكل الخطأ ان الحجاب ليس فرضاً ونجد غيره من أصحابِ العقول التي تسيطر عليها الشياطين ويحاولوا يزرعوا فكر إبليس بحجة إن الإيمَان في القلّبِ ولأن القلّب ضعيف مصدر المشاعر والحب يضعف امام هذا الكلام ويقتنع بفكرا خاطئة تماماً، سأبين لكم كيف مثلاً يحدث ذلك الأمر تلك الفكرة الخاطئة اوهم بها العقل النفس حتى يسطير على الانسان اظن اننا كلنا لا نملك غير العقل والقلب “النفس” واما القلب يسيطر على عقلك او العكس لذلك من الممكن ان تستخدمي هنا ذكائك التي رزقك الله عز وجل به أمسكي بهذه الكذبة أو الحجة الغير صحيحة والتي اعطالها لكي عقلك كي تسهلي عليكي الأمر الشاق وتلك المشقة انتي الآن في غنى عنها ما زال امامنا وقت لنفعلها الآن، تلك النظرية التي تخالف كلام الله بالتفكير المنطقي حرام المنطق بيقول كدا تخالف ربنا يبقى بتعمل حاجة حرام والتناقض في القول ان يقنعك عقلك فتجدي في الحجاب مشقة وقتها يقول لكي الحجاب اقعليه لا تلبسي الحجاب اخلعيه انه فقط مظهر لا فائدة منه وكأن العقل اهتم بأمور تهم العباد واستغفر الله العظيم نسى العقل هذا فكرت ان امسح تلك الجملة فمن الممكن ان تكون في شرك او خطأ في التحدث عن الله عز وجل استغفر الله، ولكن إذا أردنا ان نعبد الله لابد ان نفهم كُلنا وانا أولكم ان لم يحدث أن ترك الله امراً لم يتحدث عنه طالما انه امر يخص العبد من قدر لنا عالم كل شيء لا ينبغي على العقل ان يفكر في كلامه ابداً ولو لاحظت ان في تلك المشادة او المعركة بمفهوم آخر تجد انها بين كلٍ من العقل و القلب لان هذه الاعتقادات والمشاعر الربانية الجميلة أساسها القلّب سبحان الله فعلاً الايمان بالله وبكتبه ورسله وحلاوة الايمان مصدرها كلها من القلب واصلها ان تكون العبادة بل الأعمال كلها من قلبِ الانسان علينا ان نحمد الله على المشاعر التي لدينا وايضاً العقل الذي نفكر به وفضلنا الله بها عن سائرِ مخلوقاته الحمد لله والشكر لله رب العالمين على كل تلك النعم الكثيرة التي رزقنا بها الله جل جلاله وانعم بها علينا سواء كنا نتحدث عن عقولنا والتي من الممكن ان تكون مصدر شرٌ وبلاءً علينا اذا فكرنا بالمنطق في الكلام الذي أساسه من قلوبنا التي تشعر لاحظ أن فائدة قلوبنا ومشاعرها وحبها هو التعلق بآخرتنا الجنة ونعيمها أم الفوائد من عقلنا هي التفكر والتأمل في أمورِ الدنيا سبحان الله كيف خلقها الله تبارك وتعالى العقل هو الذي يفكر فيحلل فيحمد الله على هذه النعم الرائعة لذلك وجب البيان وآسف جداً على إطالتي الحديث معكم، دعونا الآن نعود سريعاً لموضوعنا الأساسي وهو الحكم الصحيح للحجاب الشرعي للمرأة المسلمة تعرفوا على ما حكم لبس أو خلع الحجاب وعلى من يجب وما شكل الحجاب للمسلمة وما الذنب المحرم التي ترتكبه المرأة إذا قامت فخلعت الحجاب او لم تلبسه من الإنسان أيضاً نعرض لكم هنا من هو محارم المرأة المسلمة التي تجوز ان تظهر امامهم بدون حجاب كل تلك المحتويات سوف نبينها بالاسفلِ هنا فى السطور التالية تفضلوا معنا.

الحجاب فى الاسلام ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة
الحجاب فى الاسلام

حكم إرتداء الحجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة

حكم الحجاب فى الاسلام

الحجاب هو ستر المرأة لشعرها و جسدها كله الا وجهها و كفيها و هو واجب باجماع العلماء ان تستر من كل الرجال الأجانب عنها الا محارمها من الرجال

محارم المرأة من الرجال

  • فالنسب : فالمَحْرَم هو الأب، والابن، والأخ، والعم، وابن الأخ، وابن الأُخت، والخال
  • محرم من الرضاع مثل أباها من الرضاع، وابنها من الرضاع، وأخاها من الرضاع، وعمها من الرضاع، وخالها من الرضاع، وابن أخيها من الرضاع، وابن أختها من الرضاع
  • المحارم بالمصاهرة : أبو زوج المرأة، و ابن زوج المرأة، و زوج أم المرأة، و زوج بنت المرأة

فهذا تعريف يجب على كل امرأة ان تفرق بين من هم محارمها و بين الاجانب عنها فخطيبها الذى لم يكن عقد القران بعد عليها فهو من الاجانب بالنسبة لها فهو ليس من محارمها و ليس زوجها بعد

صفة الحجاب فى الإسلام

  • ان يكون بلا تبرج و ين تلفت النظر اليها
  • ان لا يكون بالالوان التى تجذب الانظار
  • ان يكون ثخينا لا يظهر ما تحتة
  • ان لا يشبة ملابس الكافرات
  • ان لا يقصد به الشهرة و الظهور بين الناس

الأدلة على الحجاب فى الاسلام 

  • أولا قال تعالى (وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمانهن أو التابعين غير أولي الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون ( 31 ))
  • قوله تعالى ( ياأيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما ( 59 ) )
  • عن عائشة – رضي الله عنها – قالت: دخلت علي أسماء بنت أبي بكر أختها – رضي الله عنها – زوجة الزبير قالت وعندي رسول الله – صلى الله عليه وسلم – وعليها ثياب رقاق فأعرض عنها النبي – صلى الله عليه وسلم – وقال: (يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصح أن يرى منها إلا هذا وهذا وأشار إلى وجهه وكفيه)

إرتداء الحجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

rating on ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنةrating on ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنةrating half rtl ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنةrating off ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنةrating off ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنة (4 votes, average: 2.75 out of 5)
loading ما حكم إرتداء الحَجاب في الإسلام مع الدليل من القرآن والسنةLoading...

شاهد أيضاً

حكم من ترك صلاة الجمعة 310x165 حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم ترك صلاة الجمعة عمداً تفصيلاً صلاة الجمعه من الصلوات المهمة فى حياة المسلم فهى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *