الرئيسية / إسلاميات / الهجرة الأولى فى الإسلام

الهجرة الأولى فى الإسلام

بعدما فرض كفار قريش حصارا اقتصاديا على النبى صل الله عليه و سلم و الذين ناصره من المسلمين نتيجة الكتاب الذى تعاهدوا فية و علقوة فى جوف الكعبة فما كان من رسول الله الا ان اجتمع هو من معه فى شعب بنو هاشم و حوصروا فلا ياتيهم طعام حتى اكلوا ورق الشجر فلما ان مرت ثلاث سنوات اخبر الله نبية ان الأرضة قد اكلت ما كتبوا من البغى و تركت ذكر الله و لكنهم ظلوا على عنادهم حتى اجتمع خمسة منهم و تعاهدوا على نقض الكتاب و بالفعل استطاعوا تقطيع الكتاب و فك الحصار و عندها كان لرسول الله الرأى ان يحميهم و يجعلهم يهاجروا من مكة

الهجرة الأولى فى الإسلام 300x225 الهجرة الأولى فى الإسلام
الهجرة الأولى فى الإسلام

الهجرة الى الحبشة

فلما اشتد العذاب و الإيذاء قال لهم رسول الله صل الله عيه و سلم (لو خرجتم الى ارض الحبشة فان ملكها لا يظلم عنده احد و هى ارض صدق حتى يجعل الله لكم فرجا مما انتم فيه)

فكانت اول هجرة فى الإسلام فخرجوت الى الحبشة و كان اول من خرج عثبان بن عفان و زوجتة رقية بنت رسول الله صل الله عليه و سلم و ابو حذيفة و زوجتة و الزبير بن العوام و مصعب بن عير و عبد الرحمن بن عوف و قد هاجر الى الحبشة نحو بضعة و ثمانين رجلا

محاولة لإعادة المهاجرين

فلما رات قريش ان عدد المهاجرين قد زاد فى الحبشة بعثت الى النجاشى عبد الله بن ابى ربيعة و عمرو بن العاص و لم يكن قد اسلم بعد بهدايا الى الية و الى حاشيتة على ان يسلم المسلمين اليهم و يرفض جوارهم اليه

فلما طلبوا تسليم المسلمين رفض الا ان يكلمهم فى امر دينهم فقال لهم : ما هذا الدين الذى قد فارقتم فيه قومكم و لم تدخلوا به فى دينى و لا فى دين احد من الملل فقال جعفر بن ابى طالب (أيها الملك : كنا قوماً أهل جاهلية ’ نعبد الأصنام ’ ونأكل الميتة ’ ونأتى الفواحش ’ ونقطع الأرحام ’ ونسىء الجوار ’ ويأكل القوى منا الضعيف ’ فكنا على ذلك حتى بعث الله إلينا رسولاً منا نعرف نسبه وصدقه وأمانته وعفافه ’ فدعانا الى الله لنوحده ونعبده ’ ونخلع ما كنا نعبد نحن وآباؤنا من دونه من الحجارة و الأوثان ’ وأمرنا بصدق الحديث ’ وأداء الأمانة وصلة الرحم ’ ونهانا عن الفواحش ….. فصدقناه وآمنا به ’ واتبعناه على ما جاء به من الله ’ فعدا علينا قومنا فعذبونا ’ وفتنونا عن ديننا ليردونا الى عبادة الأوثان …. فلما قهرونا وظلمونا وضيقوا علينا ’ خرجنا الى بلادك واخترناك على من سواك ورغبنا فى جوارك ورجونا ألا نظلم عندك )

فطلب النجاشى ان يسمع القرآن فتلا عليه بدصدرا من سورة مريم فبكى النجاشى و قال هذا و الذى جاء به عيسى ليخرج من مشكاه واحده و قال لرسول قريش انطلق فوالله لا اسلمهم اليكما ثم كرروا عليه فقالوا انهم فى عيسى قولا عظيما فسألهم فقالوا ان نبينا يقول يقول هو عبد الله وروحه وكلمته ألقاها الى مريم العذراء البتول .
فضرب النجاشى بيده الى الأرض فأخذ منها عوداً ’ ثم قال : والله ماعدا عيسى ابن مريم مما قلت هذا العود . ثم رد إليهما هداياهما

خبر بإسلام قريش

وبعد فترة من الزمن بلغهم إسلام أهل مكة فرجعوا لما بلغهم ذلك حتى إذا اقتربوا من مكة بلغهم أن ما قد سمعوه من إسلام أهل مكة باطل فلم يدخل احد منهم إلا بجوار أو متخفياً وكان جميعهم ثلاثة و ثلاثين رجلاً وكان من بين من دخل بجوار عثمان ابن مظعون ’ دخل بجوار الوليد ابن المغيرة ’ وأبو سلمة دخل بجوار ابى طالب

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

rating off الهجرة الأولى فى الإسلامrating off الهجرة الأولى فى الإسلامrating off الهجرة الأولى فى الإسلامrating off الهجرة الأولى فى الإسلامrating off الهجرة الأولى فى الإسلام (No Ratings Yet)
loading الهجرة الأولى فى الإسلامLoading...

شاهد أيضاً

حكم من ترك صلاة الجمعة 310x165 حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم من ترك صلاة الجمعة

حكم ترك صلاة الجمعة عمداً تفصيلاً صلاة الجمعه من الصلوات المهمة فى حياة المسلم فهى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *