الرئيسية / إسلاميات / رمضان المبارك / الصلاة و الصيام فى رمضان

الصلاة و الصيام فى رمضان

شهر رمضان هو شهر البركة و صيامة فرض على كل مسلم بشروطة التى يعرفها الجيمع و الصلاة فرض و لكل طوال العام و لا تقع على زمن معين و لكن لكل صلاة وقتها و ميعادها المحدد لها و لكن السؤال هنا ما حكم تارك صيام شهر رمضان من غير عذر مع اعتقاد وجوبه ؟ وماذا لو كان لا يعتقد وجوب صيام شهر رمضان ؟ هل يصح صوم الصبي المميز؟ وهل يثاب عليه ؟ ومتى يجب على الوالد أن يأمر أولاده بالصيام؟ ما حكم من صام ولم يصل؟ وما حكم من لم يصم ولم يصل؟ وما حكم من صام وصلى ؟ و هى مجموعة من الأسئلة المهمة سنجيب عنها فى السطور التالية

الصلاة و الصيام فى رمضان الصلاة و الصيام فى رمضان
الصلاة و الصيام فى رمضان
  • ما حكم تارك صيام شهر رمضان من غير عذر مع اعتقاد وجوبه ؟ وماذا لو كان لا يعتقد وجوب صيام شهر رمضان ؟

من ترك صيام شهر رمضان من غير عذر مع اعتقاد وجوبه، يكون فاسقا مرتكبا لكبيرة من كبائر الذنوب .أما إن كان لا يعتقد وجوب صيام شهر رمضان فهو كافر مخلد في نار جهنم إن مات على هذا الاعتقاد . فصيام شهر رمضان هو ركيزة من ركائز الإسلام ومن الفرائض المعلومة من الدين بالضرورة .

  • هل يصح صوم الصبي المميز؟ وهل يثاب عليه ؟ ومتى يجب على الوالد أن يأمر أولاده بالصيام؟

يصح صوم الصبي المميز .و يثاب عليه ثوابا كبيرا وكذا والداه .يجب على الوالد أن يأمر أولاده بالصيام وهم أبناء سبع ويضربهم -يقيد الضرب بغير المبرح-عليه أبناء عشر .

  • ما حكم من صام ولم يصل؟ وما حكم من لم يصم ولم يصل؟ وما حكم من صام وصلى ؟

قال عليه الصلاة والسلام: ((من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه )).
وقال : (( رب صائم وليس له من صيامه إلا الجوع والعطش )) . وقال تعالى: {والذين كفروا أعمالهم كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء حتى إذا جاءه لم يجده شيئا ووجد الله عنده فوفاه حسابه} [النور: 39]. أي يظن الإنسان أنه عمل عملا جيدا ولكنه يكون كسراب، ويكون عمله هباء منثورا . من المعلوم أنه يجب على المسلم أن يصوم وأن يصلي وأن يبتعد عن كل المحرمات، فإذا فعل ذلك نال عند الله تعالى أجرا عظيما.
وأما من صام مثلا ولم يصل، فلا نقول له: لا تصم لان صيامك من غير صلاة لا ينفع، ولكن نقول له: إنك بتركك للصلاة ارتكبت معاص كثيرة، كما أن أجر صيامك قل كثيرا، لأن أجر الصيام لا يكون كاملا إلا إذا اقترن معه فعل باقي الواجبات والبعد عن المحرمات .
ولعل هذا المثال التوضيحي يعطي فكرة تقريبية للإجابة عن هذا السؤال
من صام وصلى من صام ولم يصل من لم يصم ولم يصل
صلاة 5.000.000 حسنة 500.000 سيئة 500.000 سيئة
(الحسنة بعشر أمثالها والسيئة بمثلها)
صيام 10.000.000حسنة 30.000حسنة 1.000.000 سيئة
(ملاحظة إن أجر الصيام قل كثيرا لان الإنسان لم يصل )
المجموع 15.000.000 حسنة 500.000 سيئة – 30.000 حسنة 1.500.000 سيئة
وأما إن لم يصم ولم يصل فقد خسر خسرانا مبينا، إذ أنه بتركه للصلاة ارتكب كبيرة من أكبر الكبائر، وبتركه للصيام ارتكب أيضا كبيرة من أكبر الكبائر ونال غضب الله تعالى .
وهذا الجواب أيضا ينطبق على من تصلي مثلا ولكنها غير متحجبة وعلى غيره من المسائل العديدة التي يكون الإنسان قد قام بطاعة ما وقصر في طاعة أخرى، فهذا هو حكمه .

و لا يؤخذ هذا المثال انه انا موافق على هذا العدد من الحسنات ففروض الله لا تجزء فالله كما امر بالصوم امر بالصلاة و سيحاب المسلم على التقصير فيها

لا تذهب دون ترك تقييمك للموضوع

rating on الصلاة و الصيام فى رمضانrating on الصلاة و الصيام فى رمضانrating on الصلاة و الصيام فى رمضانrating on الصلاة و الصيام فى رمضانrating on الصلاة و الصيام فى رمضان (1 votes, average: 5.00 out of 5)
loading الصلاة و الصيام فى رمضانLoading...

شاهد أيضاً

حكم شرب الخمر 310x165 حكم شرب الخمر أو البيرة وهل السكر حرام من الكبائر

حكم شرب الخمر أو البيرة وهل السكر حرام من الكبائر

حكم شرب الخمر أو البيرة هل السكر حلال من الكبائر ان الخمر ام الخبائث و …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *